شبكة الاتحاد

شبكة الاتحاد

منتدى الاتحاد السعودي


    الأندية السعودية تستعد لتسريحات بـ43 مليون ريال 18 لاعباً مهددين بالإبعاد في فترة الانتقالات الشتوية المقبلة

    شاطر
    avatar
    روم نادي الاتحاد
    الادارة

    عدد المساهمات : 94
    نقاط : 259
    التقييم : 0
    تاريخ التسجيل : 08/12/2011

    الأندية السعودية تستعد لتسريحات بـ43 مليون ريال 18 لاعباً مهددين بالإبعاد في فترة الانتقالات الشتوية المقبلة

    مُساهمة من طرف روم نادي الاتحاد في الثلاثاء ديسمبر 13, 2011 3:14 pm



    من المنتظر أن تـدخل كثـير من فــرق دوري زيــن تعديلات واسعة على صفوف فرقهـــا الكـــروية خاصــة على صعيـد اللاعبين الأجانب خــــلال فترة الانتقــالات الشتوية المقبـــلة والتي ستـبدأ يوم 16ـ2ـ1433 الموافق 10ـ1ـ2012 وتستمر لأربعـة أسابيع.
    وسـبق الأنصار متذيل فرق ترتيب دوري زيـن الجميع بإعلانه الاستغناء عـــن ثلاثة من لاعبيه غير السعوديين الأربعة, أعقبته إدارة الفيصلي بإبعاد الثنائي الكرواتي عاصم بيتش وبيـــرو فيتش أما نادي هجر فاستبعد المهاجم النيجيري فرانكلين.
    ويتـوقع أن يغادر الدوري السعودي مـا لا يقل عن 18 لاعباً محترفاً من أصل 55لاعباً تم تسجيلهم خلال فترة التسجيل الأولى. وهو رقم يقل بمقدار الثلث تقريباً عن ذات الفترة من الموسم الماضي إذ بلغ عدد الأجانب المغادرين قرابة الـ25 لاعباً .



    ويتصدر جزائري فريق الاتحاد زيايه والمحترف الكويتي فهد العنزي قائمة اللاعبين غير السعوديين المتوقع رحيلهم من الاتحاد، وربما يلحق بهم زميلهم البرتغالي باولو جورج, أما في نادي النصر فسيكون الأرجنتيني مارسير أول الراحلين، كما أن هناك نية للاستغناء عن المدافع الجزائري عنتر يحيى.
    وفي الساحل الشرقي سيكون التغيير في نادي الاتفاق محدودا، وستطال يد التغيير المدافع الكوري الجنوبي ليو جونغ الذي لم يشارك سوى في مباراتين فقط وهو ما أكدت عليه إدارة الاتفاق. فيما تبدي إدارة نادي الفتح قناعة كبيرة بالرباعي الأجنبي الحالي. فيما تشير التوقعات إلى أن الإدارة القدساوية تنوي الاستغناء عن الثنائي النيجري أوتشينا والغاني وليام نيرو.
    وفي القصيم يتقدم المهاجم البرازيلي فيليب كامبوس قائمة المغادرين من نادي الرائد فهو لم يشارك في أية مباراة هذا الموسم وسيصحبه حسب تسريبات الرائديين المحترف الأسترالي داكوستا.. أما في البيت التعاوني فتتواتر الأخبار عن قرب إعلان إدارة النادي إبعاد المقدوني شاكر رجبي والسوري جهاد الحسين, أما متصدر فرق الدوري حاليا فريق الهلال فهناك تفكير جاد بالاستغناء عن أحد الأجانب الأربعة باستثمار بيع عقده وجلب مدافع أجنبي في حال أصر المدافع أسامة هوساوي على فكرة الاحتراف الخارجي. بينما يسود الاستقرار الأجنبي صفوف فرق الشباب والأهلي والفتح.
    ومن المتوقع أن تبلغ الخسائر المالية لمجمل اللاعبين الذين سيتم تسريحهم أكثر من 43 مليون ريال.


    حراك واسع
    يشهد عميد الأندية السعودية الاتحاد حراكاً إدارياً واسعاً منذ عدة أسابيع أدى إلى إقالة مدرب الفريق البلجيكي ديمتري وتسعى الإدارة جاهدة لتغيير جلد الفريق غير السعودي بأكمله خلال فترة التسجيل الشتوية المقبلة بعد أن أثار الفريق استياء وغضب جماهيره من خلال المستويات والنتائج المتذبذبة، فحتى الآن حيث يحتل المركز الخامس برصيد 17 نقطة من عشر مباريات.. تأكد استبعاد المحترف الجزائري عبد الملك زيايه والذي لم يشارك هذا الموسم سوى في أربع مباريات سجل خلالها هدفين في مرمى التعاون والشباب علما أن اللاعب حضر للفريق الاتحادي في شهر يناير من عام 2010 بعقد يمتد لثلاثة أعوام مقابل ما يزيد عن مليوني دولار. وسيكون المهاجم الكويتي فهد العنزي ثاني المغادرين لأنه حتى الآن لم يقدم المستوى المنتظر بعد أن شارك في ست مباريات ثلاث منها لعب أساسيا وسجل هدفا وحيدا في مرمى التعاون.. وغاب العنزي عن عدد مماثل من مباريات الفريق بداعي الإصابة وكان التعاقد مع اللاعب قد كلف الخزينة الاتحادية مليون دولار لموسم واحد .ولا تزال الرؤية غير واضحة تجاه المحترف البرتغالي بالو جورج والذي يقضي موسمه الثاني مع العميد, فيما يعد البرازيلي جيرال ويندل والذي وصفه رئيس النادي محمد بن داخل أنه عن (خمسة لاعبين) أفضل أجانب الفريق هذا الموسم . ومن المنظر أن يخسر الاتحاديون مقابل الاستغناء عن زيايه والعنزي ما يزيد عن ثمانية ملايين ريال وهذا الرقم مرشح للارتفاع في حال طال قرار الإبعاد باولو جورج.
    أما في النصر فتواصل جماهيره حملة الغضب الذي تصبه في كل اتجاه نظير المستويات المتواضعة التي يقدمها اللاعبون في دوري زين إذ يحتل إلى ما بعد نهاية الجولة الحادية عشرة المركز السابع برصيد 14 نقطة جمعها من 11 مباراة وسجل المدرب النصراوي الأرجنتيني كوستاس اسمه كأول ضحايا الإدارة النصراوية, ومن المنتظر أن تواصل عملها بإجراء تعديلات واسعة في خارطة الفريق، فعلى مستوى اللاعبين الأجانب تؤكد الأخبار داخل البيت الأصفر أن المحترف الأرجنتيني مارسير 31 عاما والذي بلغت تكاليف عقده مطلع الموسم الحالي ما يقارب أربعة ملايين دولار لمدة موسمين سيكون أول المغادرين. وربما يلحق به المدافع الجزائري عنتر يحيى والذي حضر للنصر مقابل 12 مليون ريال لمدة سنتين. ويعتبر اللاعب الكولومبي بينو أفضل أجانب فريق النصر هذا الموسم بعد أن تم جلبه من فريق غلطة سراي التركي مقابل 1,6 مليون يورو 8 ملاين ريال بنظام الإعارة لموسم واحد.

    تجديد إجباري
    كشفت الإدارة الهلالية عن تلقيها عروضاً مغرية من عدد من الأندية الأوروبية ترغب بشراء ما تبقى من عقد لاعبها المحترف المغربي يوسف العربي مقابل ما يزيد عن ثمانية ملايين يورو بعد أن جلبه الهلاليون الصيف الماضي بمبلغ سبعة ملايين يورو لمدة أربعة مواسم.. ولم تتضح بعد نوايا صناع القرار داخل أركان زعيم الفرق السعودية الكروية تجاه لاعبيها الأجانب وعلى وجه الخصوص يوسف العربي والكاميروني إيمانا والذي لا يبدي الكثير من أنصار الفريق الأزرق رضا وقناعة كاملة بما قدمه اللاعب منذ مشاركته مع الهلال بداية الموسم حيث شارك في تسع مباريات سجل خلالها أربعة أهداف في مرمى فرق القادسية والفيصلي والرائد والفتح. يذكر أن رباعي الهلال الأجنبي يتكون هذا الموسم بالإضافة للعربي وإيمانا من المهاجم الكوري بيونغ سو والمغربي هرماش والذي لعب ثماني مباريات كان أساسيا في أربع منها وسجل هدفا وحيدا في شباك فريق الأهلي ولم يستبعد رئيس نادي الهلال الأمير عبد الرحمن بن مساعد إجراء تبديلات على أجانب فريقه خلال فترة التسجيل الشتوية وربما يجلب الهلاليون مدافعا أجنبيا خلال الفترة الشتوية.
    أما في الأهلي فقدم فريقه هذا الموسم مستويات جيدة مقارنة بما كان عليه الحال الموسم الماضي وساهم رباعي الفريق الأجنبي في هذا التطور فسجل العماني عماد الحوسني (4 أهداف) والبرازيلي فكتور سيموس (هداف الدوري حاليا بـ11 هدفا ) وهما يقضيان مع القلعة موسهما الثاني على التوالي, إضافة للكولومبي بالمينو والبرازيلي كماتشو بالنتائج الأهلاوية وتحقيق الفريق لـ24 نقطة مزاحما بها فرق الصدارة حيث يحتل الآن المركز الرابع.

    استقرار ورضا
    يبدو أن الاستقرار سيكون سائدا داخل البيت الشبابي بعد أن وضحت معالم نجاح صفقات لاعبيه الأجانب لهذا الموسم، حيث يحتل الليث المركز الأول حاليا برصيد 32 نقطة جمعها من 12 مواجهة، فبعد قرار الإبقاء على المدافع البرازيلي تفاريس من العام المنصرم جلب الشبابيون ثلاثة أجانب جدد هم: الأوزبكي جباروف (أفضل لاعب آسيوي موسم 2011) والغيني ياتارا والبرازيلي فرنادو وجميعهم يلعبون في خط المنتصف.
    أما في الاتفاق فجلبت الإدارة الاتفاقية هذا الموسم كلا من اللاعبين: البرازيلي كارلوس سانتوس والذي يلعب في خط الدفاع.. والكوري الجنوبي لي جونغ هو(ظهير أيمن) لينضما إلى الثنائي البرازيلي لازاروني والأرجنتيني سبستيان تجالي من الموسم الماضي ويقدم أجانب الاتفاق باستثناء المحترف الكوري مستويات متميزة حتى الآن جعلت فارس الدهناء منافسا قويا برصيد 27 نقطة من 12 مباراة وهو يحتل المركز الثالث في جدول ترتيب الدوري بعد الجولة الثانية عشرة. وربما يكون للإدارة الاتفاقية الخيار خلال الفترة المقبلة باستبدال المحترف الكوري الذي تأخر التحاقه بصفوف الفريق بسبب تأخر الحصول على بطاقته الدولية وبسببها لم يشارك سوى في مباراتين وتعرض للطرد بالبطاقة الحمراء بعد دقيقتين من مشاركته كلاعب بديل في مباراة فريقه أمام الرائد التي انتهت بالتعادل الإيجابي (1ـ1)..
    ويعيش فريق الفتح استقرارا فنيا وإداريا هذا الموسم سهل حصول الفريق على ما مجموعه (16) نقطة من 12 مباراة مستقرا في المركز السادس ويشكل رباعي الفريق الأجنبي والمكون من البرازيلي إلتون والأردني شادي أبو هشهش والمدافع السنغالي كيموسيسكو إضافة للمهاجم درويس سالمو ثقلا فنيا واضحا في الصفوف الفتحاوية وينتظر أن يستمر هذا الرباعي مع الفريق حتى نهاية الموسم علما أن إداري الفريق أحمد الراشد أكد بعد مباراة فريقه الماضية أمام فريق التعاون (3ـ3) أنهم ربما يجلبون لاعبا أجنبيا جديدا في فترة التسجيل الشتوية سيكون بديلا لمن يرى مدرب الفريق التونسي فتحي الجبال الاستغناء عنه.

    بحث عن الأفضل
    أعلن مدرب فريق الفيصلي الذي لم يظهر هذا الموسم بذات المستوى والنتائج القوية التي حققها الموسم الماضي استغناءه عن مواطنيه اللاعبين بيروفيتش والذي يلعب في خط الوسط وشارك فقط في أربع مباريات, وعاصم اسبيش صانع اللعب بعد أن مثل الفريق في سبعة لقاءات لم يقدما خلالها ما يشفع لهما بالاستمرار. فيما تأكد مواصلة الثنائي وائل عيان (سوري ) داريو (كرواتي) حتى نهاية الموسم. وكان رئيس نادي الفيصلي هو من غادر إلى كرواتيا لجلب اللاعبين بيروفيتش, وعاصم اسبيش بتوصية مباشرة من ابن جلدتهما المدرب زلاتكو مقابل ما يقارب مليون وسبعمائة ألف ريال. يذكر أن نادي الفيصلي يحتل حاليا المرتبة الـ11 في سلم ترتيب فرق الدوري برصيد 11 نقطة.
    كما منحت إدارة نادي هجر صاحب المركز الثامن في سلم ترتيب فرق دوري زين برصيد 12 نقطة محترفها النيجيري فرانكلين أبوديلي تأشيرة المغادرة النهائية منتصف الشهر الماضي بعد أن شارك في أربع مباريات لم يقدم فيها ما يرضي جماهير النادي الذي يلعب موسمه الأول في دوري المحترفين وفشل في تسجيل أي هدف رغم أنه يلعب مهاجما، وبلغت تكاليف التعاقد معه ما يقارب نصف مليون ريال وفي المقابل سيواصل الثلاثي الأجنبي الأردني حازم جودت والفلسطيني عبد اللطيف البهداري والمدافع البرازيلي روفائيل باربوزا ارتداء الشعار الهجراوي حتى نهاية الموسم .
    ويعد فريق نجران هذا الموسم آخر أندية دوري زين إعلاناً لقائمة لاعبيه الأجانب بسبب تغيير إدارته والظروف المالية التي يعاني منها الفريق وجلبت إدارة المهندس صالح آل مريح الرباعي: الجزائري فريد شكلام (دفاع) والسوري جهاد الحسين(وسط), والمقدوني زوران (مهاجم) والصربي دوسان (مهاجم) ولا ينتظر أن تجري إدارة نجران أي تعديلات في صفوف الفريق سيما الرباعي الأجنبي ما لم يتوافر الدعم المالي المناسب للإدارة.. والفريق يحتل حاليا المركز العاشر بعشر نقاط.
    أما في التعاون فدخل الخوف في قلوب محبيه وجماهيره بعد أن اقترب كثيرا من مراكز الخطر (المركز الـ11 ب9نقاط) وبات في حكم المؤكد مغادرة المدافع المقدوني شاكر ريجيبى الذي حضر للتعاون في فترة التسجيل الشتوية من العام الماضي مقابل نصف مليون ريال. كما ترددت أنباء قوية أن إدارة النادي تفكر بالاستغناء عن جهود اللاعب السوري جهاد الحسين واستمرار الثنائي المغربي صلاح الدين عقال والمهاجم الكرواتي ميجيل مميلي حتى نهاية الموسم.

    تغييرات أكبر
    تؤكد الأنباء الواردة من نادي القادسية الذي يقبع حاليا بالمركز الثاني عشر برصيد 8 نقاط من 11 مباراة عن عزم إدارة النادي الاستغناء عن خدمات اثنين من لاعبيها الأجانب الأربعة وهما المهاجم النيجيري اوتشينا الذي شارك حتى الآن في ثماني مباريات سجل فيها ثلاثة أهداف في مرمى الفتح هدفين وهدف في شباك الأنصار ولاعب خط الوسط الغاني وليام نيرو رغم أنه شارك في عشر مباريات. وفي المقابل تأكد استمرار المهاجم الهداف الحاج بوقاش الجزائري والمحترف البحريني عبد الوهاب علي وكلفت صفقتا اللاعبين المزمع الاستغناء عنهما قريبا كلفت الخزينة القدساوية مليون ونصف المليون ريال تقريبا.
    وسيكون المحترف البرازيلي المهاجم فيليب كامبوس أول المغادرين من فريق الرائد فهو لم يشارك مع الفريق حتى الآن في أية مباراة هذا الموسم بعد أن تعرض للإصابة، وكان اللاعب حضر للرائد منتصف الموسم الماضي قادما من نادي الوحدة مقابل مليون ريال .. كما أعطى الجهاز الفني للفريق الأحمر شارة الاستغناء عن المهاجم الأسترالي دي كوستا بعد أن مثل الرائد في ست مباريات لم ينل خلالها ثقة الرائديين وكان اللاعب كلف الخزينة الرائدية قرابة الـ 750ألف ريال.. يذكر أن الرائد يأتي حاليا في المركز قبل الأخير برصيد 8 نقاط بعد أن لعب 11 مبارة وكان استغنى عن خدمات مدربه البرتغالي جوميز بعد الجولة الثامنة من عمر الدوري.. فيما تشير التوقعات إلى استمرار الثنائي الكنغولي ديبا والتونسي عصام الراقي.
    أما في الأنصار فيعتبر نادي الأنصار أول ناد في دوري زين هذا الموسم تعلن إدارته إلغاء عقود ثلاثة من لاعبيها الأجانب دفعة واحدة بعد أن سجلوا مع الفريق فشلا ذريعا حيث لعب الفريق حتى الآن 11 مباراة دورية لم يحقق من خلالها أية نقطة قابعا في ذيل ترتيب فرق الدوري مهددا بنسبة كبيرة بالعودة إلى دوري الدرجة الأولى.
    اللاعبون الذين تم إلغاء عقودهم هم: اللاعبان الصربيان ديسون فسيوفتكش ويلعب في خط الوسط ويعتبر هذا اللاعب أول محترف أجنبي يتم إلغاء عقده فلم يستمر مع الأنصار سوى 45 يوما تقريبا إذ حضر في 22ـ8ـ2011وتم الاستغناء عن خدماته في 27ـ10ـ2011م وشارك في ثلاث مباريات فقط, أما مواطنه المهاجم ليناد أنجال فلعب خمس مباريات وسجل هدفا وحيدا في مرمى الاتحاد .
    كما تم الاستغناء عن خدمات البرازيلي جونتاس ديسلفا بعد أن مثل الفريق في أربعة لقاءات دورية, وأبقت الإدارة الأنصارية حتى الآن على المحترف الأردني محمد منير الذي شارك في جميع المباريات الـ11 الماضية بالدوري . وبسبب هذه التغييرات ستتكبد خزينة نادي الأنصار ما يقارب المليون ونصف المليون ريال تمثل قيمة التعاقد مع هذا الثلاثي مطلع الموسم الكروي الجاري.

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء سبتمبر 26, 2017 3:25 pm